أمريكا والرهان الخاسر
2014-10-13 | منذ 4 سنة
علي القحوم
علي القحوم

 

منذ أن انتصرت
الثورة الشعبية والى اليوم والأمريكان يحاولون بشتى الطرق في العودة إلى المشهد
اليمني والى تصدر المواقف مثل ما كان سابقا لكن دون جدوى مراهنين على بعض
السيناريوهات والمؤامرات وبعض الأيادي المتبقية في الداخل فما حصل يوم أمس خير
دليل على ذلك
..

 

فمن
الملحوظ في هذه الفترة أن هناك دفع كبير من قبل دول الاستكبار العالمي بالتنسيق مع
بعض القوى السياسية التي لها علاقة بالخارج لإعادة البلد إلى المربع الأول في
تغليب مصلحة الخارج على المصلحة الوطنية .. وهذا ما لا يقبله الشعب اليمني سيما
بعد انتصار ثورته الشعبية التي أسقطت قوى الظلام والإجرام والعمالة
..

 

وبالتالي
مثل هذه التدخلات هي مرفوضة قطعا ولن تجد لها مكان فأبناء الشعب اليمني لن يقبلوا
مجددا بان تعود البلاد تحت الوصاية الخارجية والهيمنة الأمريكية . وعلى كل من تسول
له نفسه في أن يحاول أن يرد البلاد إلى ما كانت عليه سابقا فهو واهم ولم يدرك
المعادلة الجديدة الذي صنعها أبناء شعبنا اليمني العظيم
..

 

كما أن زيارة
السفير الأمريكي أمس لهادي كانت واضحة الدلائل والاتجاه والهدف في الوقت الذي قطع
هادي وعد بان لا يتخذ قرار بدون موافقة بقية المكونات السياسية على بن مبارك ..
لكن آتى ما لم يتوقعه اليمنيون واصدر القرار وهذا يعتبر تدخلا سافرا من قبل سفير
الولايات المتحدة الأمريكية الذي تخطى العرف الدبلوماسي ويريد أن يعمل مثل ما كان
يعمله في الماضي .. متجاهلا الإرادة الشعبية التي ترفض الهيمنة والاستعمار الخارجي
.. ولذلك على تلك القوى الاستكبارية أن تدرك أن اليمن تغير بسقوط المجرمين
والعملاء ولن تعود البلاد مثل ما كانت سابقا لان أبناء الشعب اليمني لن يقبل
بالوصاية والتبعية والارتهان بل يطمح ويتطلع إلى بناء دولة عادلة تكون محفوظة
السيادة والكرامة
..

هنا
نقول للأمريكان كانت حساباتكم خاسرة سيما وأنكم قد توقعتم أن القنوات الفتنوية
كالجزيرة والعربية وأخواتها قد نخرت في جسد الشعب اليمني الملتحم والمتماسك
وتصورتوا بان تلك الأبواق قد أثرت في الشارع اليمني وفي الوعي المتنامي وأنكم
باستطاعتكم أن تعودوا إلى المشهد اليمني كما كان سابقا مراهنين على الحملة
الإعلامية المنظمة التي شنتها أبواق الفتنة التابعة لكم غير مدركين أن أبناء الشعب
اليمني أقوى عود واصلب إرادة ولن تغيره العواصف والرياح والأعاصير فهو قد اختار
طريقة بيده ولن تستطيعوا أن تحرفوا المسار ولهذا خسرتم الرهان وذهبت كل مؤامراتكم
إدراج الرياح .. ولهذا اثبت الشعب اليمني انه الأقوى وانه المنتصر





مقالات أخرى للكاتب

  • عن الشهيد وعدالة القضية ..
  • الإصلاح والجرائم البشعة ..
  • اليمن في مرمى المؤامرات الأمريكية والصهيونية

  • التعليقات

    إضافة تعليق

    مقالات الأعداء

    إستطلاعات الرأي

    فيس بوك

    إجمالي الزيارات

    25,400,724